الرئيسية / Uncategorized / جلسة لمندوبي اللبنانية السبت للبت في الإضراب والتدريس حسب كل كلية

جلسة لمندوبي اللبنانية السبت للبت في الإضراب والتدريس حسب كل كلية

ناشد مندوبو الرابطة رئيس مجلسهم عقد جلسة قبل يوم الخميس  (بوابة التربية)

 

بوابة التربية- عماد الزغبي: بات شبه المؤكد أن لا جلسة لمجلس مندوبي الأساتذة المتفرغين في الجامعة اللبنانية يوم غد الثلاثاء 18 حزيران 2019، كما أعلن في صفوف الأساتذة، على ان تعقد جلسة مجلس المندوبين قبل ظهر السبت 22 حزيران، كما أعلن رئيس مجلس المندوبين د. علي رحال إفساحا في المجال أمام الاتصالات للوقوف على موضوع استقالة رئيس الهيئة التنفيذية للرابطة د. يوسف ضاهر، وكل من عضوي الهيئة جورج قزي و

والقرار الرسمي الوحيد الصادر حتى الآن هو قرار الهيئة التنفيذية تعليق الإضراب ابتداء من الخميس المقبل.

أما بالنسبة إلى العودة للتدريس نهار الخميس، فإن الأمر يتوقف على قرار الأساتذة في كل كلية، بعد الجمعيات العمومية التي عقدت اليوم على مستوى الكليات والفروع؛ بحيث أن بعضهم يلتزم بقرار الهيئة التنفيذية الرسمي ويعاود التدريس نهار الخميس، والبعض الآخر يستمر بالإضراب على اعتبار أن قرار الهيئة التنفيذية غير قانوني وبالتالي غير ملزم.

بانتظار صدور القرار النهائي عن جلسة مجلس المندوبين نهار السبت المقبل، ستفتح بعض الكليات أبوابها بشكل طبيعي نهاري الخميس والجمعة، فيما ستبقى الدروس في الكليات الأخرى معلقة طوال هذا الأسبوع.

وأكدت مصادر نقابية لـ”بوابة التربية”، أنه من المتوقع أن تشهد بعض الكليات والفروع انقسامات على مستوى الأساتذة؛ فيقوم قسم منهم بالتدريس بشكل عادي نهاري الخميس والجمعة، وأيضاً السبت، فيما يمتنع القسم الآخر عن التدريس.

إلى ذلك، سجل “استنفار” في صفوف بعض المندوبين الذين ناشدوا رئيس مجلسهم عقد جلسة قبل يوم الخميس وهو الموعد الذي حددته الهيئة التنفيذية  لتعليق الإضراب، ووقع نحو ٦٦ استاذا في مجلس المندوبين عريضة طالبوا بعقد جلسة استثنائية قبل ظهر الثلاثاء 18 حزيران 2019.

ويستند هؤلاء على المادة 17 من النظام الداخلي للرابطة، والتي تقول:

“يجتمع مجلس المندوبين بصورة استثنائية بدعوة من رئيسه او بناء على طلب من الهيئة التنفيذية او من ثلث أعضائه”.

 

عن mcg

شاهد أيضاً

إتفاقيات استراتيجية لتطوير التعليم والابتكار وفعاليات معرض BETT الدولي في لبنان

في إطار تظهير مفاعيل بروتكول التعاون الموقع مطلع العام الحالي في لندن بين الجمعية المعلوماتية …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *