أخبار عاجلة
الرئيسية / جامعات ومدارس / ندوة حول “الدّين العام” من تنظيم كلية العلوم الاقتصادية 1

ندوة حول “الدّين العام” من تنظيم كلية العلوم الاقتصادية 1

بوابة التربية: نظمت كلية العلوم الاقتصادية وإدارة الأعمال – الفرع الأول في الجامعة اللبنانية ندوة عبر منصة (ZOOM) تناولت موضوع “الاستدامة المالية والاجتماعية والبيئية للدين العام”، قدمها البروفسور مارك رافينو – أستاذ جامعي وباحث اقتصادي من جامعة (Paris-Dauphine) في فرنسا.

وانعقدت الندوة برعاية عميد الكلية البروفسور سليم المقدسي وحضور كلّ من مدير الفرع الأول البروفسور سعيد حسين، رئيسة قسم الاقتصاد في الفرع الرابع الدكتورة هلا فيصل، الدكتور عبدالله فيكاني والدكتور جورج مارون من الفرع الرابع، الدكتورة لورا صياغ من الفرع الثاني، الدكتور عباس حماده والدكتور كامل كلاكش والدكتورة ميرنا عطية من الفرع الأول، الدكتور جواد مخ من الجامعة الإسلامية، إضافة الى عدد كبير من الطلاب والمهتمّين.

وشارك في الندوة من الخارج عميد كلية العلوم الاقتصادية والتجارية وعلوم التسيير في جامعة باتنا 1 – الجزائر البروفسور طهار هارون والدكتور إبراهيم غانا من كلية العلوم الاقتصادية والتجارية وعلوم التسيير في جامعة بجايا – الجزائر.

في مستهلّ الندوة، التي أدارها رئيس قسم الاقتصاد في كلية العلوم الاقتصادية وإدارة الأعمال 1 البروفسور حسن أيوب، رحب البروفسور حسين بالضيف الفرنسي وشدد على أهمية موضوع الندوة في لبنان الذي يعاني من نسبة دين غير مستدامة.

بعد ذلك، أوجز البروفسور أيوب إشكالية الاستدامة المالية والاجتماعية والبيئية للدين العام وركز على أهمية تحليل استدامة الدين العام من منظار شروط ونوعية حياة الشعب وقدرته على تحمل أعباء خدمته وعدم الاكتفاء بالاهتمام بمصالح الدائنين.

من جهته، تناول البروفسور رافينو موضوع الدين العام انطلاقًا من تجربة لبنان وتونس، معتبرًا أن الدين العام غير مستدام من الناحية الاجتماعية إذا أثّر سدادُه سلبًا في نوعية وشروط الحياة من خلال هبوط حجم نفقات الصحة والتعليم والبيئة.

وناقش البروفسور رافينو مع المشاركين بعض المؤشرات التي تساعد في تحليل استدامة الدين العام وسبل معالجة هذا الدّين في لبنان.

عن mcg

شاهد أيضاً

فيديو خامس من المركز التربوي تضمن نصائح لمساعدة المتعلّمين

بوابة التربية: نشرت وحدة الإعلام والعلاقات العامة في المركز التربوي للبحوث والإنماء فيلم فيديو قصير …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *