الرئيسية / جامعات ومدارس / رابطة المتفرغين: لن تقبل المساس بصندوق التعاضد

رابطة المتفرغين: لن تقبل المساس بصندوق التعاضد

 

أصرَّت رابطة الأساتذة المتفرغين في الجامعة اللبنانية على ضرورة الحفاظ على صندوق تعاضد أساتذة الجامعة اللبنانية وعلى استقلاليته إذ يشكل الأمن الصحي والاجتماعي وهي لن تقبل المساس بهذا الصندوق مطلقاً، إنما ستعمل على تقويته وتعزيزه إدارياً ومالياً وخدماتياً.

 

عقدت الهيئة التنفيذية للرابطة اجتماعاً استثنائياً عصر يوم الاثنين الواقع فيه 20/3/2017 برئاسة د. محمد صميلي وحضور الأعضاء وفي الختام أصدرت البيان الآتي:

  1. أصرَّت الرابطة على ضرورة الحفاظ على صندوق تعاضد أساتذة الجامعة اللبنانية وعلى استقلاليته إذ يشكل الأمن الصحي والاجتماعي وهي لن تقبل المساس بهذا الصندوق مطلقاً، إنما ستعمل على تقويته وتعزيزه إدارياً ومالياً وخدماتياً.

وعلى الرغم من التطمينات التي تلقتها الرابطة من الجهات السياسية المعنية، فهي ستبقى على استعداد تام لمواجهة أي خطوة تجاه المس بصندوق تعاضد الأساتذة والموظفين.

  1. تؤكد الهيئة على احترام القوانين المرعية الإجراء المعمول بها حالياً، لجهة تقويم أداء الأساتذة والموظفين، وهي تصرُّ على استقلالية الجامعة وصلاحيات مجلسها وأنظمتها التي ترعاها القوانين.
  2. تطمئن الرابطة الزملاء الأساتذة، بأنها تقوم بما يلزم في متابعة قضايا الجامعة وأساتذتها وموظفيها، وهي لن تألو جهداً ولن توفر وسيلة لكي تؤمن الأطر المناسبة لحماية حقوق أساتذتها وموظفيها. والهيئة إذ تبقي اجتماعاتها قائمة لمتابعة كل التطورات، فإنها على استعداد دائم لاتخاذ كل التدابير المشروعة لحماية المكتسبات التي حققها الأساتذة خلال سنوات نضالهم الطويلة.

عن tarbiagate

شاهد أيضاً

متفرغو اللبنانية: سنبذل جميع التضحيات في سبيل بقاء صندوق التعاضد  

    أكدت الهيئة التنفيذية لرابطة الأساتذة المتفرغين في الجامعة اللبنانية أنها ستبذل جميع التضحيات …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *