الإثنين , يوليو 22 2024

الإضراب من أبوابه الواسعة في الجامعة اللبنانية

بوابة التربية- خاص: تقف الجامعة اللبنانية على مفترق طرق بسبب أوضاع الأساتذة المتعاقدين فيها، فمنذ عقد من الزمن  تعاني نسبة غير قليلة منهم من عدم تفريغهم فقد كان عددهم في بداية المطاف بالمئات أي دون ل500استاذ في 2016 ليتضاعف العدد أكثر من ثلاث مرات حتى يومنا هذا .

واللافت في الأمر وعود السلطة المتتالية بأن هذا الملف سوف يقر بأقرب فرصة، ولكن تحول تدخلات طائفية ومذهبية وحزبية دون إقراره لألف سبب وسبب ليس للمتعاقد دخل به ،فهو مواطن لبناني يريد حقوقه المنصوص عليها في الدستور وهذه الحقوق ليست متعلقة بالطوائف ولا بالمذاهب ولا بالمناطق ولا بالأحزاب ولا بالشخصيات إنما كفلها الدستور اللبناني في مواده وبنوده.

نهاية هذا الأسبوع ستكون مفصلية بالنسبةِ للمتعاقدين في الجامعة اللبنانية اما يحول ملف التفرغ إلى مجلس الوزراء لإقراره واما الإضراب من أبوابه الواسعة وبالتالي سيتوقف التدريس وتتوقف والأعمال الاكاديمية في الجامعة الوطنية لان نسبة الأساتذة المتعاقدين تفوق ل70% ولهذا لن يحضر الطلاب لبعض المحاضرات ويتحملون تكاليف الإنتقال من وإلى كليات الجامعة اللبنانية.

إضافة إلى ملف التفرغ هناك ملفات أخرى يجب البت فيها سريعاً لتأمين الدارسة الطبيعية في الجامعة وخاصة الإنتاجية وبدل النقل وعقود المشاهرة التي اقرها مجلس الوزراء منذ سنة تقريباً إضافة إلى تصحيح بدل تصحيح المسابقات وبدل المراقبة وغيرها من الأمور التي تثبت الأساتذة في مواقعهم في جامعة الوطن.

عن tarbiagate

شاهد أيضاً

نقابة المعلمين: عاجزون عن الذهاب الى المدارس الثلاثاء

  بوابة التربية: أعلنت نقيب المعلمين في المدارس الخاصة عدم قدرة المعلمين الوصول إلى مدارسهم …