أخبار عاجلة
الرئيسية / جامعات ومدارس / اللجنة الفاعلة: العودة للتعليم الحضوري قبل اللقاح عمل انتحاري

اللجنة الفاعلة: العودة للتعليم الحضوري قبل اللقاح عمل انتحاري

بوابة التربية: شددت اللجنة الفاعلة للأساتذة المتعاقدين في التعليم الأساسي الرسمي، على ان العودة الى التعليم الحضوري دون تأمين الحد الأدنى الذي يتمثل بتأمين اللقاحات للكوادر التربوية والادارية والتلاميذ على حد سواء، هو عمل متهور لا بل انتحاري. وقالت اللجنة في بيان لها:

تتقدم اللجنة الفاعلة بخالص التهنئة من المعلمين واللبنانيين عموما والمسيحيين خصوصا بمناسبة عيد الفصح المجيد، متمنية أن يعيده الله بأيام خير وسلام على الجميع.

وتزامنا مع الاوضاع المعيشية الاقتصادية والصحية والاجتماعية الصعبة، تؤكد اللجنة على الآتي:

أولا: ما بين التعليم الحضوري ومن بعد والتعليم المدمج، جميعنا يعي الصحة التربوية لطلابنا في التعليم الحضوري.

ولكن، أين طلابنا من الصحة الجسدية والنفسية؟ وأين نحن كأساتذة من ذلك؟

هذا إذا ما غصنا في ضيق سبل العيش وما يترتب من تكاليف مادية تفوق قدرة المعلمين والاهالي الذين بات معظمهم تحت خط الفقر بحسب الدرسات التي اشارت الى اضمحلال الطبقة الفقيرة في لبنان وهبوط الطبقة الوسطى وارتفاع معدل خط الفقر الى ٥٠% ولا زال في تصاعد مخيف.

عليه، تشدد اللجنة الفاعلة ان العودة الى التعليم الحضوري دون تأمين الحد الأدنى الذي يتمثل بتأمين اللقاحات للكوادر التربوية والادارية والتلاميذ على حد سواء، هو عمل متهور لا بل انتحاري.

ثانيا: من المرفوض قطعا الطلب الى الاساتذة المتعاقدين والمستعان بهم العودة الى المدارس قبل دفع مستحقاتهم المتراكمة في ذمة وزارة التربية.

وعليه، الواجب التربوي والقانوني على وزارة التربية:

_ دفع مستحقات اساتذة المستعان بهم بعد الظهر عن الفصل الثاني للعام الماضي والفصل الاول لهذا العام.

_ دفع مستحقات اساتذة المستعان بهم عن الفصل الاول لهذا العام.

_ دفع مستحقات الاساتذة المتعاقدين  عن الفصل الثاني لهذا العام.

ثالثا: العمل بمبدأ العدل بين طلاب المدارس الرسمية والمدارس الخاصة عند اعتماد آلية التقييم للترفع وخاصة لطلاب الشهادات الرسمية.

فحسبة صغيرة لفارق عدد الايام التعليمية الفعلية بين المدارس الرسمية والخاصة وبين طلاب القطاع الواحد ( لجهة الاوضاع الصحية او الاضرابات و…) كفيلة بإيضاح الصورة لعدم الجنوح الى ظلم طلابنا مرات ومرات.

ختاما، أكدن رئيسة اللجنة الفاعلة الاستاذة نسرين شاهين ان العودة الى المدارس قبل تأمين اللقاحات للجميع، وقبل دفع المستحقات للاساتذة المتعاقدين كافة، وقبل مراعاة الوضع الاقتصادي للأهالي، ليست بعود آمنة، بل عودة الى المجهول، وسترتب علينا كلجنة فاعلة ان نتخذ الموقف المناسب لمنع الدخول في المجهول. لن نراهن بحياتنا وحياة تلاميذنا.

عن tarbiagate

شاهد أيضاً

رابطة الثانوي تتابع تحقيق المطالب وسترفع توصية ربط نزاع لمدّة محدّدة

بوابة التربية: أعلنت الهيئة الإداريّة لرابطة أساتذة التّعليم الثّانوي في لبنان، أنها سترفع توصية مفادها …