أخبار عاجلة
الرئيسية / Uncategorized / كلاسيرا تحصد الجائزة الأولى لشركة مايكروسوفت لعام 2021

كلاسيرا تحصد الجائزة الأولى لشركة مايكروسوفت لعام 2021

بوابة التربية: توّجت مايكروسوفت شركة كلاسيرا العالميّة للتعلّم الذكي كأفضل شريك هذا العام في قطاع التربية.

أكّد الرئيس التنفيذي لشركة كلاسيرا المهندس محمد المدني “إن هذه الجائزة العالمية تظهر تميّز نظام كلاسيرا وتأثيره الإيجابي على التعلّم عالمياً وليس محلياً فقط”، وأضاف: “لدينا في شركة كلاسيرا للتعلّم الذكي حلم وشغف كبيرين لإستخدام التكنولوجيا الأكثر تقدمًا لتغيير الطريقة التي يتعلم فيها الإنسان”.

منذ تأسيسها، عملت شركة كلاسيرا إنطلاقا من رؤيتها المتعددة الأفاق التي تركّز على بناء نظام الشراكة لمواجهة التحدّيات المختلفة التي تواجه البلدان في التعليم الحضوري بشكل عام والانترنت بوجه خاص، من أجل الاستفادة الكاملة من آفاق غير محدودة تقدمها التقنيات الجديدة في هذا الصدد.

لماذا نجحت كلاسيرا ؟

يجيب الباحث  والخبير الأوروبي اللبناني الدكتور بيير جدعون في تحديث وتطوير التعليم،  والذي ناقش الدكتوراه في جامعة باريس الثامنة، بعنوان “الجامعة الرقمية وتطوّر استخدام تكنولوجيا المعلومات والاتصال في عمليتي التعلّم والتعليم في مؤسسات التعليم العالي العربية”، وقد نالها بدرجة مشرّف جدا مع التنويه وتهاني اعضاء اللجنة الفاحصة، وهذا بكثير ما قبل جائحة كورونا، يجيب: لقد نجحت كلاسيرا لأسباب عدّة أهمّها:

  1. فرح شركاء التعليم في استخدام نظام كلاسيرا لإدارة التعلّم داخل الصف وخارجه، حضوريا في الصف و أونلاين عن بعد. هناك الكثير من قصص النجاح لشركاء عمليتي التعليم والتعلّم في أكثر من ثلاثين دولة في العالم وفرحهم في استخدام نظام كلاسيرا لإدارة التعلّم. أعني بالشركاء التربويين: طالبات وطلاّب، معلّمين ومعلّمات، الأهل وأولياء الأمور، مديري المدارس، ومسؤولي تكنولوجيا المعلومات والتواصل في المؤسسات كما في الوزارات، دون أن ننسى دور النشر وكل من يعمل من قريب أو من بعيد في قطاع التربية والتعليم.
  2. بناء نظام التعلّم الرقمي في كلاسيرا على ثلاث ركائز أساسيّة وهي: أولا، أن يكون النظام مفرحا وملهما. ثانيا، أن يكون ذكيّا وشخصيّا يستخدم آخر الأبحاث في الذكاء الإصطناعي. وثالثا، أن يكون إجتماعيا تفاعليّا ومرنا.
  3. إنتاج منظومة تعلّميّة  متكاملة في عصر التحوّل الرقمي. وهذا ما يتوافق مع رسالة كلاسيرا وهي “إعطاء كل فرد في المنظومة التعليميّة وسائل تحقيق قدراته الكاملة بأسهل طريقة من خلال استخدام أفضل الحلول المبتكرة والملهمة”.
  4. تطوّر مستمر لشبكة شركاء النجاح العالميّة:  إن أهميّة نظام كلاسيرا لإدارة التعلّم، لم يقنع فقط شركة مايكروسوفت العالميّة لإختيار كلاشسيرا كأول شريك عالمي في قطاع التعليم، إنما أقنع أيضا مسؤولي شركة إتش – بي (هوليت – باكارد،(Hewlett-Packard ‏ وبعد دراسة معمّقة، ومقارنة دقيقة للأنظمة المنافسة، إختارت نظام كلاسيرا لعرضه على شبكاتهم التجارية تحت إسم “HP Classeasy”. وبالطبع هناك العديد من الشركات العالميّة المعروفة بتكاملها مع نظام إدارة التعلّم كشركة إيديوميديا للمحتوى الرقمي، و”أوبّو” لتعليم البرمجة لصغار العمر، و”مايكروسوفت لرن” للتعليم المهني والتقني، و”برافو برافو” التي تقدّم  تعليم اللغة العربية والرياضيات لصغار السن وبسهولة مشجّعة، و”وايز نوز” العاليمّة التي تقدّم المحتوى الرقمي للمناهج العالميّة، وغيرهم دون أن ننسى التكامل الموجود بين منصّة كلاسيرا، ومايكروسوفت تيمز أو زووم، والمحتوى الرقمي في منصة مواردي التابعة للمركز التربوي للبحوث والإنماء.
  5. وتطوّر دائم من أجل خدمة التربية والتعليم وبالأخص التربية 4.0: إن التطويرالدائم لمنظومة كلاسيرا للتعلّم الرقمي من أجل وصول الطالبات والطلاب بسهولة وجهوزيّة رقميّة تامة وفاعليّة أكثر إلى التعليم العالي ومن بعده إلى سوق العمل. يؤكّد إصراركلاسيرا وتصميمها لكي تكون الشركة لاعبا رئيسيا في عصر التعليم الرقمي والتربية 4.0، والذي أعلن كمشروع أساسي للمنتدى الإقتصادي العالمي. وقد تبنّته الدول والمنظمات العالمية المساعدة والمانحة. وحيث منظمة اليونيسف كتبت، من دافوس،  على صفحتها: “إعادة تخيّل التعليم … يجب توفير التعليم الرقمي لكل طفل”.

يتميّز فجر القرن بمفاهيم متعدّدة للتعلّم، وإمكانية الوصول إلى التكنولوجيا، وتطوير آليات تعلّم جديدة بالإضافة إلى تأكيد حقيقة العمل عن بُعد من المنزل بسبب موجات فيروس كورونا. في مواجهة هذه التحدّيات، تشارك كلاسيرا وشركاؤها بفاعليّة في البناء المشترك لعالم أفضل وأكثر إنصافًا، في الحفاظ على النجاح وفي تقليص فجوة المهارات والكفايات.

لذلك قرّر موقع “بوّابة التربية” نشر المعرفة الرقميّة في عصر التحوّل الرقمي بتخصيص عدّة حلقات تعريفيّة على نظام كلاسيرا وبالأخص إن الجريدة الرسميّة قد نشرت (29 نيسان 2021) قبول الهبة التي قدّمتها شركة كلاسيرا العالميّة مجّانا الى الجمهورية اللبنانيّة ووزارة التربية والتعليم العالي وطلاب ومدارس لبنان الرسميّة والخاصة .  

عن tarbiagate

شاهد أيضاً

رابطة الثانوي تستنكر الاعتداء على ثانوية المربي جورج صراف

بوابة التربية: تابع رئيس رابطة أساتذة التعليم الثانوي في لبنان  مع الهيئة الإدارية للرابطة ما …