أخبار عاجلة
الرئيسية / اخبار وانشطة / متفرغو اللبنانية: لإقرار اقتراح إدخال الأساتذة المتفرغين المحالين على التقاعد إلى ملاك الجامعة

متفرغو اللبنانية: لإقرار اقتراح إدخال الأساتذة المتفرغين المحالين على التقاعد إلى ملاك الجامعة

بوابة التربية: عقدت الهيئة التنفيذية لرابطة الأساتذة المتفرغين في الجامعة اللبنانية اجتماعها الدوري عبر تقنية  Zoom  برئاسة الدكتور عامر حلواني، وقد شارك في جانب من اللقاء رئيس مجلس المندوبين الدكتور انطوان شربل وأمين سر مجلس المندوبين الدكتور زاهر عبد الخالق.  استهل الرئيس حلواني اللقاء بكلمة أجمع عليها أعضاء الهيئة التنفيذية بمناسبة الذكرى السنوية الأولى للانفجار الكارثي في 4 آب2020. استذكرت الهيئة هذه الفاجعة الأليمة التي هزت وجدان اللبنانين والعالم،  وهي إذ تتقدم من عوائل الشهداء ومن الجرحى بخالص مواساتها فإنها تدعو القضاء والجهات المختصة الى بذل كافة الجهود المطلوبة من أجل تحقيق عدالة تامة كاملة.

ثم ناقش المجتمعون بنود جدول الاعمال ، ونجم عن الاجتماع ما يلي:

١-تدعو الهيئة الدولة إلى تحسس أوضاع الجامعة اللبنانية وتوفير الدعم المالي الفوري والسريع لها لكي تتمكن من أداء دورها وتقديم رسالتها, وهي تحيي مناقبية واندفاع الزملاء الأساتذة الذين يعملون في ظل ظروف لا يتوافر فيها الحد الأدنى من المقومات الأساسية للعمل. وتشدد الهيئة على السرعة في التحرك منعا من حلول الكارثة في الجامعة اللبنانية, وحرصا منها على مستقبل ما يقارب المئة ألف طالب وأستاذ وموظف .

٢- تأسف الهيئة التنفيذية من أن الجولات واللقاءات التي عقدتها  مع مختلف الكتل النيابية لم تترجم قوانينًا في المجلس النيابي, وهي تؤكد ضرورة إقرار اقتراح القانون القاضي  بإدخال الأساتذة المتفرغين المحالين على التقاعد إلى ملاك الجامعة بشكل عاجل.

٣- تؤكد الهيئة على ضرورة دعم صندوق تعاضد أساتذة الجامعة اللبنانية وزيادة موازنته لكي يتمكن من القيام بالأعباء المتزايدة على عاتقه بسبب الأزمة الاقتصادية وتضخم الفاتورة الاستشفائية. وإن الهيئة بانتظار تجاوب رئاسة الجامعة مع مطالبها لجهة توفير أدوية الأمراض المزمنة والمستعصية وتفعيل المساعدات الاجتماعية لتغطية فروقات فواتير المستشفيات بانتظار تعزيز صندوق التعاضد.

٤- ترى الهيئة وبعد اجتماعات عديدة مع رئيس الجامعة اللبنانية ووزير التربية واللجان المختصة, أن الإيجابية تتحقق بتحقق مطلب الأساتذة المحق والعاجل لجهة تحسين الراتب للاساتذة الملاك والمتفرغين وأجر الساعة للاساتذة المتعاقدين وتقديم حوافز مالية اخرى مناسبة من أجل مواجهة الأعباء المستجدة . وهي إذ تدعو رئيس الجامعة  ووزير التربية الى إيجاد الحلول السريعة التي تكفل تحقق هذا المطلب, فإنها تؤكد بشكل حاسم بأن الوقت لم يعد يتسع للدراسة والتسويف.

لذلك إن الإخلال بتنفيذ الوعود ستكون نتيجته الحتمية عدم إنطلاق العام الجامعي الجديد في الأول من أيلول 2021.

عن tarbiagate

شاهد أيضاً

التجمّع الأكاديمي يدين الانتهاكات الإسرائيلية بحق التلامذة والطلاّب الفلسطينيين

بوابة التربية: دان التجمّع الأكاديمي في لبنان الانتهاكات الإسرائيلية بحق الشعب الفلسطيني في “اليوم العالمي …