أخبار عاجلة
الرئيسية / اخبار وانشطة / منح جائزة “خيار غونكور للشرق” لكلارا دوبون مونو عن رواية التكيف

منح جائزة “خيار غونكور للشرق” لكلارا دوبون مونو عن رواية التكيف

اعلنت جائزة “خيار غونكور  للشرق” الادبية في نسختها العاشرة، في بيان اليوم، انه “بعد مداولات ضمن جلسة مغلقة أجرتها لجنة الحكم الطالبية الخاصة بالجائزة الأدبية الفرنكوفونية الإقليمية “خيار غونكور للشرق 2021” التي تنظمها الوكالة الجامعية للفرنكوفونية في الشرق الأوسط بالشراكة مع المعهد الفرنسي في لبنان، منحت الجائزة اليوم إلى رواية “التكيف” لـ كلارا دوبون مونو الصادرة عن “دار ستوك”، وجرى اختيار الكتاب الفائز إثر الجولة الثانية من التصويت بعدما حصل على 19 صوتا من أصل 33 صوتا”.

واشار البيان الى انه ” لم تنل الأزمة الصحية الناجمة عن جائحة كوفيد 19 من هذه المسابقة التي باتت تقليدا ثقافيا تنتظره كليات الأدب في جامعات المنطقة. وقد تم الإعلان هذه السنة عن الرواية الفائزة في مركز قابلية التوظيف الفرنكوفونية CEF في بيروت، في حضور الكاتبة الفائزة بجائزة “خيار غونكور للشرق للعام 2020″، الروائية والناشطة النسوية الكاميرونية دجايلي أمادو أمال، والمدير الإقليمي الوكالة الجامعية للفرنكوفونية في الشرق الأوسط السيد جان نويل باليو ومديرة المعهد الفرنسي في لبنان السيدة ماري بوسكاي”.

ولفت الى ان “لجنة الحكم ضمت 33 عضوا يمثلون 33 جامعة من 11 بلدا في الشرق الأوسط: جيبوتي، مصر، الإمارات العربية المتحدة، العراق، المملكة العربية السعودية، إيران، الأردن، لبنان، فلسطين، السودان وقبرص. وكانت مشاركة الطلاب من الجامعات الأردنية والعراقية والإيرانية والفلسطينية والسودانية ممكنة بفضل الدعم والتعبئة اللذين وفرتهما سفارات فرنسا والمعاهد الفرنسية في عمان وبغداد وطهران والخرطوم بالإضافة إلى القنصلية العامة لفرنسا في القدس (الأراضي الفلسطينية)”.

وقال: “تم الإعلان عن الفائز باللغتين العربية والفرنسية من قبل طالبين في لجنة الحكم وذلك بمشاركة رئيس اكاديمية غونكور السيد ديدييه دوكوان عبر اتصال بالفيديو. وتلا هذا الإعلان نقاش عام تم نقله عبر الانترنت بين الطلاب أدارته رئيسة لجنة الحكم والروائية الفرنكوفونية، السيدة سلمى كجك. وأعلن في هذه المناسبة الرئيس دوكوان عن جديد 2022: وهو منح أفضل نقد أدبي للرواية الفائزة بين الطلاب المشاركين رحلة إلى باريس للمشاركة في إعلان جائزة غانكور لسنة 2022″.

باليو
وأشاد باليو، بهذا الحدث الذي تم اطلاقه بهدف تعزيز اللغة الفرنسية في جامعات الشرق الأوسط، لاسيما في أقسام اللغة الفرنسية والذي يساهم في تطوير الهيكلية التعليمية بفضل إدخال الأعمال الأدبية الفرنكوفونية المعاصرة على المناهج المعتمدة في الجامعات الأمر الذي يشجع الإبداع وتطوير الممارسات التربوية والتعليمية بالإضافة إلى تطوير مهارات الحكم النقدي لدى الطلاب المشاركين، من خلال المطالعة، والنقاشات، والمداولات”.

بوسكاي
من جهتها، هنأت بوسكاي الطلاب والجامعات التي ساهمت في إحياء هذه الجائزة مرة جديدة. وأشارت إلى “دعم السفارة الفرنسية والمعهد الفرنسي في لبنان للأهداف التي يسعى إليها خيار غونكور للشرق، لخدمة الفرنكوفونية، وتناقل الأفكار والروابط بين شباب العالم الفرنكوفوني من خلال الأدب”، مشددة على “مدى انتشار هذه الجائزة في المنطقة وخارجها”، وذكرت “بالتزام السفارة الفرنسية والمعهد الفرنسي في لبنان في توفير الكتب للجامعات اللبنانية ودعم الناشرين المنخرطين في الترجمة إلى العربية ونشر الرواية الفائزة”.

واشار البيان الى انه “ستتم ترجمة الرواية الفائزة بجائزة “خيار غونكور للشرق” إلى اللغة العربية. وتتواصل الأنشطة المنظمة في إطار الجائزة طيلة سنة 2022″.

وكان “لقاء أدبي مع الروائية دجايلي أمادو أمال عقد في 13 كانون الثاني 2022 في Café des Lettres التابع للمعهد الفرنسي في لبنان، تلاه جلسة توقيع بعدما تسلمت روايتها االمترجمة ” الصابرات” عن دار الفارابي. وتمحور اللقاء الأدبي حول رواية “الصابرات” المستوحاة من فترة المراهقة والتي منحها طلاب الشرق الأوسط جائزة خيار غونكور للشرق للعام 2020. وقد تطرقت هذه الرواية إلى نضال النساء ضد العنف الذي يتعرضن له، وضد الزواج القسري، والاغتصاب الزوجي وتعدد الزوجات”.

عن tarbiagate

شاهد أيضاً

ثانوية هاي مودرن سكول تحتفل بتخريج طلابها

بوابة التربية: احتفلت إدارة ثانوية هاي مودرن سكول برعاية المشرف العام الأستاذ ايمن عفيف عمر …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *