الأحد , يوليو 21 2024

نقابة المعلمين تسجل اعتراضها على عدم تنفيذ السلسلة

 

سجّل معلمو المدارس الخاصة اليوم موقفا تمثل بتعليق بعضهم برامج الدراسة في عدد من المدارس الخاصة، احتجاجا على عدم تنفيذ القانون 46، في وقت استكملت المدارس الكاثوليكية يوما دراسيا عاديا.

والاضراب اليوم سيستتبع بخطوة داعمة من قبل لجان الاهل من خلال تنفيذ اعتصام رمزي يوم الاحد في ساحة ساسين في الاشرفية رفضا لأي زيادة على الاقساط المدرسية واستنكارا لاهمال الدولة موضوع دعم المدارس الخاصة. ومنذ فترة ما قبل الظهر، غصت نقابة معلمي الخاص بالاساتذة المستنكرين الوضع، وعقد النقيب رودولف عبود مؤتمرا صحافيا شكر فيه وقوف وزير التربية والتعليم العالي مروان حمادة الى جانب الاساتذة منصفا حقوقهم، مستغربا صمت المسؤولين التربويين السابقين على ما يحصل”.

وقال ” “يقولون للمعلمين كنا ولا نزال مع سلسلة رتب ورواتب جديدة ثم يضيفون نحن مع سلسلة عادلة ومنصفة دون تحديد معايير الانصاف ثم يعودوا بنا الى نقطة الصفر ونلتزم بالعقلانية ولا نعطي مادة دسمة للمصطادين بالماء العكر”.

اضاف: نحن ندرك ان تلك المحاولات لا تنتهي ولن نقبل ان ينطبق على واقعنا مثل “اسمع تفرح جرب تحزن”.

وأوضح عبود أن “وزير التربية عقد سلسلة لقاءات وأكد لنا عزمه الطلب من المؤسسات التربوية الالتزام بالقانون 46 وطلب ان يقوم الاتحاد بمبادرة حسن نية بدفع سلفة على القانون، لكننا تفاجأنا بغير ذلك، ولا بد من السؤال: ماذا بقي من القانون الـ46؟”.

وقال ” اهدفانا واضحة وثوابتنا لا نحيد عنها وحقوق المعلمين لسنا نحن من يفرط بها، فورؤيتنا واضحة واسلوبنا عقلاني وينبع من الحق خلافاً لانطلاقاتهم المعروفة”، معلنا “الاستعداد للجلوس على الطاولة مع من يفهم علينا ولا يستخف بنا وله الاستعداد للتجاوب العلمي والمحق معنا”.

اضاف “لسنا أجراء، وهدفنا ليس ان نأخذ المال بل ان نحترم القوانين”، متمنياً أن “يكون هناك حل سريع”، وأكّد أن “نقابة المعلمين نقابة كل الاساتذة في لبنان ولا يمكن ان نتقيد بمبادرة صادرة عن المدارس الكاثوليكية”.

محفوض:

وكان نقيب المعلمين السابق نعمة محفوض اعلن في حديث اذاعي ان الذين يرفضون الاعتراف بالقوانين وبتوقيع رئيس الجمهورية العماد ميشال عون عليها يتحمل مسؤولية الاضراب القائم، مشيرا إلى أن الاهل والطلاب والاساتذة متضررون من هذا الملف. شدد محفوض على أنه لا يقبل التصريحات التي تقول ان من يلتزم بالاضراب اليوم سيُحرم من يوم التعليم وبدل النقل، فالقانون نافذ ويجب تنفيذه وإعطاء كافة الحقوق للاساتذة.

مسؤولة لجان الاهل:

من جهتها، أكدت مسؤولة لجان الأهل المحامية مايا جعارة إن الأهل سيرفضون الزيادات على الأقساط، مشيرة الى أن عدداً من المدارس لا يُطلع لجان الأهل على موازناته العامة، مذكرة بالإعتصام الذي دعت اليه لجان الاهل يوم الأحد المقبل في ساحة ساسين. كما اعلنت رئيسة لجان الاهل في المدارس الكاثوليكية ميرنا خوري، أن الوضع يتأزّم والحل ليس مكشوفاً بعد، وقالت “اليوم اضراب للاساتذة والاحد سيعتصم الاهالي في ساحة ساسين”، مشيرة إلى أن الحال منذ آب الماضي كان افضل من اليوم”.

وناشدت المدارس والدولة إيجاد حل جذري لهذه الأزمة خصوصا انه ليس باستطاعة الاهالي دفع الزيادات المترتبة، وأعلنت أن المشكلة اليوم تكمن في انعكاس سلسلة الرتب والرواتب وعدم وجود نية لدى المدارس والدولة في المساعدة على حلّ هذه الازمة التي باتت تشكل عبئا على الاساتذة كما الاهل.

عن mcg

شاهد أيضاً

ثانويّة عمشيت الرسميّة تحتفل بتخريج طلابها

  بوابة التربية: أقامت ثانويّة عمشيت الرسميّة حفلاً خرّجت فيه دفعة من طلابها في الصفوف …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *