رئيس الوزراء المصري السابق محاضرا في بيروت العربية عن التنمية

العدوي يسلم محلب درعا تقديرية

نظمت جامعة بيروت العربية محاضرة لدولة رئيس مجلس وزراء مصر السابق المهندس إبراهيم محلب بعنوان ” تنمية الدول العربية في ظل التحديات التي تمر بها المنطقة” بحضور رئيس مجلس الوزراء سعد الحريري ممثلا بمستشاره الدكتور عمار حوري والسفير المصري نزيه النجاري وحشد من المهتمين.

بداية تحدث رئيس الجامعة الدكتور عمرو جلال العدوي عن إنجازات المهندس محلب بدءً من إدارته لشركة المقاولون العرب الى توليه رئاسة الحكومة في فترة صعبة من تاريخ مصر عام 2014 وكيف استطاع بديناميكيته وحركته في إدارة الأمور ان يحقق إنجازات وان يكون له بصمة في الامور الاقتصادية والاجتماعية وشؤون الناس.

وتمحورت كلمة إبراهيم محلب حول “النجاحات الاقتصادية والتنموية التي استطاعت مصر إنجازها خلال السنوات الخمس الأخيرة، وما كان لها أن تتحقق إلا من خلال رؤية استراتيجية واضحة وإرادة صلبة على عبور التحديات، وجهود مضنية لتثبيت دعائم وأركان الدولة واستعادة الأمن والاستقرار ودحر الإرهاب”.

واستعرض محلب “النجاحات التي استطاعت الدولة المصرية تحقيقها خلال فترة زمنية قصيرة، بالقضاء على الإرهاب وإنهاء الانفلات الأمني في الشارع المصري، وتنامي الاحتياطي النقدي، والتوسع في المشروعات التنموية الكبرى وخلق فرص العمل والانخفاض الكبير في مستويات التضخم وحل أزمات الكهرباء وكل ما يتعلق بتقديم الخدمات الأساسية”.

وتابع محلب “استطاعت الدولة ان تحقق العدالة الاجتماعية عبر مجموعة من البرامج والمبادرات التي استهدفت القضاء على الفقر والمناطق العشوائية وبناء مدن وتجمعات سكنية جديدة بديلة عنها، وتقديم الدعم على مستويات عدة للفئات المستحق”.

لفت محلب “الى أن مشروعات الأنفاق العملاقة التي أوشكت على الانتهاء، ستربط سيناء بالعمق المصري، مشددا على أن المنطقة العربية بإمكانها استلهام التجربة المصرية في تحقيق النجاح خاصة وأن لدينا القدرات والإرادة والموارد التي تعيننا على النهوض”.

واختتمت المحاضرة بمجموعة أسئلة ومداخلات من الحاضرين، كما قدم رئيس الجامعة العدوي للمهندس محلب درع الجامعة عربون وفاء وتقدير.