أخبار عاجلة

أساتذة في التعليم  الرسمي: للترفع والمشاركة في إعتصام الأثنين

بوابة التربية: دعا أساتذة في التعليم  الرسمي (ملاك ومتعاقدين)، في بيان، إلى الترفع عن أي سبب يدفع إلى عدم المشاركة في الاعتصام والتظاهر يوم غدٍ الاثنين 6 شبط 2023، وجاء في البيان:

بالنسبة للاعتصام الذي دعت إليه روابط المعلمين والأساتذة نهار غد الإثنين الواقع فيه 6 شباط 2023، ومع الاحترام للجميع إذا كان مع المشاركة  أو كان ضد …لكن ما يجب أن يعرفه جميع الأساتذة أننا في زمن صعب وهو الأسوأ بتاريخ التحركات النقابية في لبنان من حيث الانهيار المالي والاقتصادي والتربوي، والحكومة يمكن ان تعطينا جزءا من حقوقنا وممكن ألا تعطينا، ومن المتعارف عليه وللأسف الشديد أن الدولة  اللبنانية وعلى مر التاريخ لم تعط أحداً من القطاعات الوظيفية أو غيرها من حقوقه المشروعة إلا بالضغط الشديد (إضرابات، اعتصامات، مظاهرات، ….عصيان مدني ) ..

لذلك، ورغم التباين في الاراء بيننا حول المشاركة في الاعتصام، يجب علينا الترفع عن أي سبب يدفعنا إلى عدم المشاركة، خاصة بالنسبة  لأداء روابط المعلمين والأساتذة خلال السنوات الماضية… لذلك يجب المشاركة بكثافة في الاعتصام والتظاهر الذي دعت إليه روابط المعلمين والأساتذة، ليس من أجل الدفاع عن  الروابط إنما من أجل إستعادة حقوقنا المسلوبة التي ذابت حتى أصبحت لا تساوي شيئاً، وإن عدم مشاركتنا بالاعتصام والتظاهر يساهم في إعطاء مبرر للحكومة لعدم اعطائنا أيا من حقوقنا الأساسية المسلوبة ، وبالتالي الخسارة ليست لرابطة أساتذة التعليم الثانوي الرسمي بل هي خسارة لنا جميعاً كأساتذة تعليم رسمي في لبنان (أساسي ومهني وثانوي ).. وأكثركم  يعلم  أن بعض  المسؤولين في الحكومة اللبنانية يتمنون ضرب التعليم الرسمي في لبنان خاصة، وضرب القطاع العام عامة، إرضاء للبنك الدولي واملاءاته الخبيثة…

وتمنى البيان على جميع الأساتذة المشاركة الفاعلة في إنجاح الاعتصام والتظاهر نهار غد الإثنين، و”يجب أن يكون اعتصاما وتظاهرا مزلزلا أمام المستهترين بحقوقنا والسالبين منا حقنا، لعلنا  نعيش بكرامة في هذا البلد نحن وعائلاتنا “، مع العلم أنه لن يكون الأخير وهو بداية لسلسلة تحركات تصعيدية متعددة الأشكال في حال عدم الاستجابة لمطالبنا التي نركز على أهمها في الوقت الحالي :

1- إصدار قرار من مجلس الوزراء مجتمعا يلزم فيه حاكم مصرف لبنان بتحويل رواتبنا والمساعدات الاجتماعية وكافة مستحقاتنا المالية المحولة إلى حساباتنا على منصة صيرفة خاصة بالاساتذة على أساس ال15000 ل.ل . ومن خلال طريقة واحدة هي قسمة مجموع هذه التحويلات على 15000 ، والمبلغ الناتج يقبضه الأستاذ بالدولار فريش من مصرفه   ولن نقبل باعطائنا رواتبنا بالليرة اللبنانية كما تحضر لنا الحكومة،  لأنه لو اعطتنا الحكومة  حقنا بالليرة اللبنانية والذي  يفوق الأربعين راتباً،  لن تحل المشكلة  بسبب عدم تثبيت سعر صرف الدولار…..

2- إعطاء بدل نقل يومي لكل أستاذ وهو عبارة عن 6 ليترات بنزين …

3- التغطية الصحية بشكل كامل لتعاونية موظفي الدولة ورفع قيمة المنح التعليمية لتغطي الكلفة الفعلية للمدارس والجامعات.

عن tarbiagate

شاهد أيضاً

إطلاق التدريب في حالات الطوارئ في محافظتي الجنوب والنبطية

بوابة التربية: في ظل الأوضاع الأمنية الحاليّة في المناطق الحدودية نتيجة الإعتداءات الاسرائيليّة على البلدات …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *