أخبار عاجلة

Genius MAP تدخل غينيس بـ2511 عبقرياً

حمزة يحمل شهادة غينيس بحضور الضيوف

 

تسلم البرنامج العالمي لتطوير عمل دماغ الأطفال وتنمية قدراتهم الذهنية Genius MAP من عمر 4 وحتى 16 سنة شهادة من موسوعة غينيس لأكبر مسابقة تربوية في العالم، شارك فيها 2511 تلميذاً من مختلف المناطق اللبنانية.

تمكن البرنامج من تحطيم الرقم العالمي لأكبر مسابقة سوروبان في يوم واحد “Largest one day Soroban  competition” لـ 2511 تلميذاً عبقرياً في الحساب الذهني السريع من الأراضي اللبنانية كافة، بمشاركة تلاميذ من الدول العربية الشقيقة.

أقيمت المسابقة الوطنية السابعة يوم الخميس 25 أيار 2017 في Forum de Beyrouth تلاها حفل إعلان النتائج وتكريم المتفوقين، برعاية وزير التربية والتعليم العالي مروان حمادة ممثلاً بمستشاره محي الدين كشلي، وبحضور رئيس المنظمة اليابانية البروفسور ميتسوي فوجي والسيد هيديتاكا مياناغا، رئيس الجامعة اللبنانية الدولية عبد الرحيم مراد على رأس وفد من الجامعة، د. رضا سعادة ممثلا مؤسسات “أمل” التربوية، وحضور أكثر من 6000 شخص من مختلف المناطق اللبنانية وضيوف وفعاليات من اليابان، الأردن، الكويت، والإمارات العربية المتحدة بالإضافة الى فعّاليات سياسية ودبلوماسية وإجتماعية وتربوية وثقافية وعسكرية.

البداية كانت مع إمتحان سوروبان، تبعه إمتحان الحساب الفوري، وقد جرت الإمتحانات على غرار الإمتحانات الرسمية، بحيث جلس كل تلميذ على الطاولة المخصصة له، والتي يوجد عليها اسمه، وحصل على تلميذ على مسابقة مختلفة عن مسابقة زميله، واعطيت لهم مهلة عشرين دقيقة، بأشراف نحو 200 طالب متطوع من الجامعة اللبنانية الدولية.

وعقب إنتهاء المسابقة القى مدير البرنامج د. هادي حمزة كلمة أشار فيها إلى أنه للمرة الأولى في العالم يتم جمع 2511 تلميذاً في قاعة واحدة، لافتاً إلى أنه أراد من مناسبة عيد المقاومة والتحرير أن يتزامن مع تحرير العقول من الجهل، وأن يكون مخلداً في التاريخ.

 

وقلد حمزة الإعلامي جورج قرداحي ميدالية العبقري، والقى قرداحي كلمة عبر فيها عن فرحه لرؤية الأطفال العباقرة وهم يقومون بحل المسائل الحسابية، معرباً عن فخره لما تم إنجازه من قبل ابرنامج طوال السنوات العشر الماضية، والتي توجت بدخول موسوعة غينيس.

وتحدث فوجى عن أهمية أستعمال السوروبان مونها تنشط الدماغ وتساعد حتى مبار العمر في الحفاظ على ذاكرتهم.

وأبدى الوزير الأسبق عبد الرحيم مراد أستعداد الجامعة لتقديم كل دعم للتلامذة العباقرة، متمنياً لهم التوفيق.

 

والقى كشلي كلمة الوزير حمادة عبر فيها عن شعور جارف بالإعتزاز والفرح والفخر بما حققه الدكتور هادي حمزة وفريق عمله Genuis map فقد حمل إلينا كؤؤس العزة من مسابقات عالمية وأعطيناه الثقة ليدخل إلى المدارس الرسمية والخاصة ويعمل على تأهيل المواهب الصغيرة لترتفع نجوماً.

وقال: لقد أثبت الدكتور هادي أنه على قدر الثقة التي منحناه إياها وقد أحضر معه ضيوفاً من اليابان ومن سفارة اليابان، الذين نشكرهم ونقدرهم ونحترم فيهم القيم الإنسانية والمثابرة والإبداع والتنظيم والحساب الذهني كما نقدر فيهم محبتهم واهتمامهم ووقوفهم إلى جانب لبنان وأطفاله وشبابه. وإنها مناسبة لشكر لجنة موسوعة غينيس على حضورها إلى لبنان وتسجيل هذا الرقم العالمي غير المسبوق وذلك في ميدان العلم والتربية التي هي في أساس نشوء فكرة لبنان الحرف ولبنان الكتاب ولبنان المفكرين والعلماء والفلاسفة الذين غيروا في مسيرة العالم وتركوا بصمات في تاريخ الإنسانية.

أضاف: اليوم ليس كما قبله في لبنان، فقد حققنا حضوراً عالمياً في ميدان مهم، والتحدي الجديد هو في أن نسعى دائماً للمحافظة عليه، وأن يكون هذا الإبداع الذهني منصة جديدة لبلورة شخصيات قادرة على اختراق صعوبات قد تقف في وجه أجيالنا في المستقبل. وقد فهمت كيف أن هذه الطريق تعتمد على إيجاد البدائل بسرعة فائقة، وهي تنعكس إيجاباً على الطاقات العقلية لأجيالنا لكي يفتحوا أبواباً جديدة أمامهم كلما أقفلت في وجوههم أبواب. وأن يكونوا متحفزين دائماً.

وتوجه كشلي إلى المشاركين بقوله: أنكم نجوم الغد أيضاً ونجوم المستقبل ونجوم العالم في كل محطة، أنتم أفخر ثرواتنا وأغلى أحبائنا، وإن الرهان عليكم رابح لا محالة.

وختم كشلي باسم حمادة، داعياً جميع الأطفال والأهل إلى الإنخراط في هذه التقنية المنشطة للعقل والدافعة إلى الإبداع في شتى المجالات.

بعد ذلك وزعت الدروع التقديرية للضيوف، في حين كانت لجنة التحكيم تعمل على تصحيح المسابقات، بحيث تم توزيع 350 كأساً ونحو 30 تذكرة سفر للعباقرة للمشاركة في المباراة التي ستجري في اليابان.

مثل الحدث إنجازاً آخراً عظيماً لسلسلة إنجازات وإبداعات اللبنانيين. وكان أطلق البرنامج في لبنان منذ العام 2007 تحت شعار: “أحضره طفلاً… وخذه عبقرياً” موجّه لكل أطفال لبنان على مساحة الوطن. وقد تمّ إفتتاح أكثر من 120 مركزاً ومدرسة تطبّق البرنامج حتى الآن ويتمّ العمل على افتتاح مراكز إضافية لزيادة عدد المستفيدين من هذا البرنامج. تجاوز عدد التلامذة المنتسبون للبرنامج الـ 20،000 تلميذ.

 

 

عن mcg

شاهد أيضاً

“الشباب الوطني” نظم زيارة لـ10 مواقع اثرية في طرابلس بمشاركة أكثر من ثلاثة آلاف مواطن

بوابة التربية: إحتشد أكثر ثلاثة آلاف مواطن في ساحة جمال عبد الناصر- التل، تحت شعار …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *