الرئيسية / اخبار وانشطة / نقابة المعلمين تؤكد المشاركة في الإضراب الاثنين

نقابة المعلمين تؤكد المشاركة في الإضراب الاثنين

وجهت نقابة المعلمين في المدارس الخاصة نداء إلى جميع المعلمين دعتهم فيه إلى مواجهة من يقف في طريق تنفيذ القانون 46، وأكدت تنفيذ الإضراب العام والشامل الاثنين المقبل في  20 آّيار 2019، وقالت في بيان لها:

بعد جولة اللقاءات التي عقدها المجلس التنفيذي ومجالس الفروع مع مجالس المندوبين والمعلمين في محافظات جبل لبنان، الشمال، بيروت، الجنوب والنبطية (مع استكمال اللقاءات قريبا في البقاع وفي بعلبك الهرمل)، وبعد استعراض الأوضاع العامة للمعلمين بعد صدور القانون46، استمعتم الى ما قلناه من تمرد على القوانين، ومن محاولات عديدة وحثيثة لتعديل القانون أو إلغاءه أو الالتفاف عليه من خلال طروحات حاول من خلالها أصحابها الى خلق شرٍخ بين المعلمين، وعرفتم أننا بوحدتنا وتضامننا استطعنا الى الساعة منع أصحاب تلك المحاولات من الوصول الى مبتغاهم. واستمعنا الى ما تعانون منه في بعض المدارس الخاصة من تعسف وعدم تطبيق القوانين النافذة ومنها القانون 46. ولمسنا فيكم عدم التخاذل والمثابرة في سبيل الحفاظ على كامل المكتسبات القانونية التي تحققت خلال عقود، والتي هي مهددة فعليًا من خلال الطروحات الغامضة الواضحة عندنا والتي تضرب الثبات الوظيفي وكامل أسس المهنة الرسالة التي نحن مؤتمنون عليها.

لذا، نمتنع عن التعليم بوجه المرجعيات التربوية الزمنية والروحية، الرسمية والخاصة التي شجعت وحرضت على عدم تطبيق القانون 46. نمتنع عن التعليم بوجه الخروقات الفاضحة لقانون تنظيم الهيئة التعليمية في المدارس الخاصة الصادر عام 1956. نمتنع عن التعليم لوضع حٍد لهذا الاعوجاج الخطير الذي يستهدف جميع حقوق المعلمين.

نمتنع عن التعليم بسبب تآمر بعض أصحاب المدارس على المعلمين وحقوقهم في صندوقي التعويضات والتقاعد، وعدم تطبيق القانون 46. نمتنع عن التعليم بسبب تخاذل المفترض بهم قانوناً أن يسددوا ما عليهم من محسومات ومساهمات مع العلم أن المحسومات تقتطع من رواتب المعلمين ولا تُسدد، مما أوصل المبالغ المستحقة على أكثرية المدارس الى المليا ارت من دوِن أن يحاسب المرتكبون على أفعالهم.

نمتنع عن التعليم بوجه تبعات فصل التشريع للمعلمين بين القطاع الخاص والقطاع العام الذي يجعل المعلم أسير رغبات صاحب المدرسة في ظل عدم تحويل نقابة المعلمين الى نقابة مهنة حرة.

أيها الزملاء، تناديكم نقابتكم مجددا الى ترجمة قراركم الحاسم بعدم التهاون أو القبول بكل ما يحاك في السر وفي العلن. تدعوكم نقابتكم الى تحّمل المسؤولية التاريخية وحماية حقوقكم المهّددة بالإلغاء. وذلك في تنفيذ الإضراب الشامل في المدارس الخاصة والرسمية وفي الإدارات الرسمية نهار الأثنين الواقع فيه 20 آّيار 2019. وفي المشاركة الكثيفة في الإعتصام المركزي في ساحة رياض الصلح عند الساعة الثالثة من بعد الظهر تزامنا مع انعقاد جلسة مجلس الوزراء.

عن mcg

شاهد أيضاً

ابعدوا أولادكم عن الشاشات كي لا يصابوا بالتوحد

بوابة التربية: توصي منظمة الصحة العالمية بأنه يجب عدم ترك الأطفال الصغار أمام التلفاز وغيره …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *