السبت , يوليو 20 2024

المقاصد صيدا ناقشت الوضع المالي والحلول النقيب: الجمعية خير وتعاني فقط من نقص بالسيولة

بوابة التربية: عقدت الهيئة العامة لجمعية المقاصد الخيرية الإسلامية في صيدا اجتماعا استثنائيا في ثانوية حسام الدين الحريري، بدعوة من المجلس الإداري خصص للتداول، حسب بيان صدر، في “الوضع المالي للجمعية ولتدارس سبل الخروج من الوضع الحالي لتعزيز استمرارية عمل مدارس الجمعية ” ثانوية حسام الدين الحريري ، ثانوية المقاصد الاسلامية ، مدرسة عائشة أم المؤمنين ودوحة المقاصد ” في تأدية الرسالة المقاصدية ويضمن حصول أفراد الهيئة التعليمية والعاملين على كامل حقوقهم”.

النقيب
استهل رئيس الجمعية المهندس يوسف النقيب الاجتماع بكلمة اشار فيها الى ان “الهدف من هذا الاجتماع الاستثنائي هو عرض الوضع المالي الراهن في الجمعية ومؤسساتها التربوية وتدارسه مع اعضاء الهيئة العامة والاستنارة بأفكارهم ومقترحاتهم حول كيفية اجتياز هذا الوضع ولإزالة اللغط الذي أثير حول ملاءة المقاصد المالية”، مطمئنا الى انها “بخير لكن المشكلة تكمن في أن الجمعية تعاني فقط من نقص في السيولة رغم ان لها ذمما مالية غير مسددة هي اكثر مما هو مطلوب منها دفعه وانه يتم العمل قدر الإمكان على تحصيل هذه الأموال من بدل ايجارات ومنح وأقساط وغيرها”.

وقال: “ان الحديث عن انهيار المقاصد لا مبرر له فالمقاصد بألف خير. لكن الهدف من هذا الاجتماع هو عرض الموضوع المالي خاصة في ظل ما يروجه البعض من ان المقاصد بحالة يرثى لها وانها بطريق الافلاس وكأن من يقول ذلك يريد ان يقفل المقاصد. ونحن نقول ان المقاصد لا تقفل طالما فيها طيبون و”أوادم ” ومحسنون المقاصد ليست لنا ولا لكم بل هي لكل صيدا ونحن موجودون كمجلس اداري لنتحمل مسؤولياتنا تجاهكم وتجاه الجمعية. وسنأخذ بعين الاعتبار اراءكم ونحاول معكم ايجاد حلول مناسبة”.

واكد النقيب “الحرص على حقوق وكرامة الأساتذة”، مؤكدا ان “قرار المجلس الاداري بهذا الخصوص واضح بأن حقوقهم مصانة”.

ثم قدم المجلس الإداري شرحا مفصلا حول الواقع المالي للجمعية وما لها وما عليها وفق جداول بيانية جرى عرضها بالأرقام امام الهيئة العامة.

مداخلات
ثم كانت مداخلات من عدد من اعضاء الهيئة العامة تناولوا فيها “الوضع المالي من مختلف جوانبه، واورد بعضهم أفكارا ومقترحات حول امكانية الخروج من الأزمة الراهنة جرت مناقشتها مع المجلس الاداري، وجرى التأكيد على اهمية تضامن الأسرة المقاصدية في هذه الظروف والتفافهم حول مقاصدهم لتتمكن من الاستمرارية في مسيرتها العلمية. والعمل على خطة طوارىء لمواجهة الوضع المعيشي للأساتذة ووضع الأهالي المتأخرين بالأقساط وان يتشارك الجميع في تحمل المسؤولية للعمل على انقاذ المقاصد ومن الأفكار التي طرحت: ان يكون هناك خطة طوراىء حتى اجتياز هذه المرحلة، ومساهمة القادرين في المجتمع الصيداوي الى جانب الأسرة المقاصدية في التخفيف من وطأة الأزمة على عمل الجمعية، متابعة التواصل والحوار بين المجلس الاداري وكل من المعلمين ولجان الأهل لإيجاد الحلول التي تحفظ حقوق الجميع، اعادة تفعيل دور اللجان ضمن الهيئة العامة للمساهمة بمقترحات مناسبة لمواكبة جهود المجلس الاداري، تفعيل تحصيل بدل الإيجارات ومتأخرات الأقساط ومتابعة موضوع تأمين صرف المنح المجانية المستحقة لمدرسة عائشة، العمل على الاستثمار في المزيد من املاك المقاصد بما يعود عليها بمداخيل مالية وذلك بعد نجاح الإستثمار في مشروع سنتر المقاصد -12”.

التدريس يوم الجمعة
وعلى هامش الاجتماع طرح عدد من الأعضاء ضرورة “اعادة النظر بقرار التدريس يوم الجمعة في ثانوية حسام الدين الحريري وذلك بناء على طلب كان تقدم به اكثر من 50 عضوا في الهيئة العامة من المجلس الاداري لعقد جمعية عمومية استثنائية تخصص لهذا الأمر الى جانب الموضوع المالي، فأجاب النقيب بأن موضوع التعطيل يوم الجمعة يبحث فقط في المجلس الاداري”.

عن mcg

شاهد أيضاً

متقاعدو التعليم الثانوي طالبوا بسلسلة رتب ورواتب منصفة وعادلة

  بوابة التربية: عقدت الهيئة الادارية لرابطة الاساتذة المتقاعدين في التعليم الثانوي اجتماعا درست خلاله …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *