التصنيفات
جامعات ومدارس

النقابي المستقل أعلن تضامنه مع أساتذة عين دارة واستنكر ما آل اليه العمل النقابي في التعليم الثانوي

بوابة التربية: استنكر التيار النقابي المستقل، في بيان، ما آل اليه العمل النقابي في التعليم الثانوي، واعلن تضامنه مع الأساتذة في ثانوية عين دارة، وقال:

“بعد شهرين على إنطلاقة العام الدراسي بدأت تتضح هشاشة الوعود الكاذبة التي أطلقها وزير التربية وطبلت وزمرت لها روابط الفشل والاستزلام والتبعية فلا حوافز بالدولار تحققت (وعود وهمية ب130$) ولا بدل نقل أعطي ولا تغطية صحية للأستاذ وأفراد أسرته توفرت”.

بل على العكس من ذلك دأبت هذه السلطة على ممارسة سياسة كيدية تأديبية تهدف الى كمّ الأفواه ومنع المعلمين من إطلاق صرخة وجع من خلال النقل التعسفي وإيقاف الرواتب وحجب تقديمات التعاونية عن المعترضين، كما هو حال الزملاء في ثانوية عين دارة، في تجاوز مفضوح للانظمة والقوانين وكل القيم التربوبة والانسانية.

انطلاقا من ذلك يعلن التيار النقابي المستقل:

1- وقوفه الى جانب الزملاء المنقطعين قسريًا عن الذهاب إلى مراكز عملهم، ويحذّر من أي إجراء يطالهم، فإنّ ذلك يعدّ بمثابة إعتداء على جسم التعليم الثانوي برمته.

2- إدانته لما تعرض له الأساتذة في ثانوية عين دارة والعديد من الزملاء في ثانويات لبنان الذين أوقفت وزارة التربية رواتبهم وتركتهم لمصيرهم في ظل أزمة معيشية خانقة إضافة الى النقل التعسفي الذي يكبد الأساتذة كلفة باهظة بدل نقلهم الى مراكز عمل قريبة من مكان سكنهم، وإننا في ذلك نحمّل وزارة التربية والسلطة السياسية التي أوصلت الوزير إلى هذا المنصب مسؤولية أي ضرر صحيّ يصيب الأساتذة  أو أي فرد من أفراد عائلتهم.

3- استنكاره لما آل اليه العمل النقابي في التعليم الثانوي حيث التخبّط والضياع والتزوير إضافة الى الارتهان العلنيّ للمكاتب السلطويّة ضاربين عرض الحائط هموم الأساتذة ومطالب الحدّ الأدنى من العيش الكريم وصولًا إلى تصحيح الرواتب التي صارت من المنسيّات، وبدل التفتيش عن سبل للخروج من الكارثة التي نعيشها يتلهّون برحلات خارجية على حساب مالية الرابطة التي لا نعرف عنها شيئًا منذ أكثر من أربع سنوات.

4- التأكيد على وحدة الأساتذة ملاكًا ومتعاقدين ومتقاعدين والتشديد على حقّ الزملاء المتعاقدين في الاستقرار الوظيفيّ والحماية الاجتماعية والصحية الكاملة،وهنا لا بد من التوقف أمام ما يعطى للمتعاقدين من زيادة لا تعدو كونها أكثر من فتات لا تثمر ولا تغني عن جوع، وكذلك المطالبة بالتوقّف عن نهب تعب الأستاذ المتقاعد واحترام سنّه وعطائه وتضحياته وحقّه بتصحيح معاشه التقاعدي.

5- المطالبة بالتوقف عن مهزلة تطوير المناهج في ظلّ انقطاع الكهرباء وتردّي العملة الوطنية واعتماد المحسوبيات الحزبية والطائفية في اختيار اللجان وغياب الشفافية والحوكمة في الإنفاق، فنحن أساتذة الصفوف تواقون لتطوير المناهج وليس إلى هدر ملايين الدولارات وتكبيد الشعب مزيدًا من الديون في ظلّ هذا الواقع المظلم، فعلى أية سياسة تقوم المناهج؟

أمام هذا الواقع المأساوي يدين التيار النقابيّ المستقل أداء الوزارة وأسلوبها التعسفيّ في مقاربة واقع الأساتذة وسعيها الى شق صفوف الأساتذة  مستفيدة من هزالة الهيئة الادارية للرابطة وخنوعها المفرط واعدا الأساتذة بأن الرد على إنتهاك كرامتنا وحرمان عائلاتنا من أبسط مقومات العيش سيكون قريبا ما لم تستجب هذه السلطة الجائرة للمطالب المحقة، وتتوقف عن التسلّط والتنكيل بأساتذة الوطن. وإن غدا لناظره قريب.

التصنيفات
جامعات ومدارس

لجنة متعاقدي الثانوي شكرت كل من ساهم في رفع أجر ساعة التعاقد

بعد المتابعة الحثيثة لأعضاء اللجنة مع وزير التربية القاضي عباس الحلبي ومدير التعليم الثانوي الدكتور خالد فايد، وإصرارهما على إنصاف المتعاقدين بمختلف مسمياتهم والتي أثمرت على تعديل أجر الساعة ليصبح ١٨٠ الفًا، نودّ أن نشكر كل من ساندنا ودعمنا من النواب ونخص بالشكر النائب الدكتور بلال عبدالله والنائب ايهاب حمادة والنائب أشرف بيضون ووزير التربية ومدير التعليم الثانوي ونؤكد لكم أيها الزملاء والزميلات أنه لا يضيع حق وراءه مطالب ولن نتوقف هنا بل سنستمرّ لتحقيق باقي الحقوق وهي:

١- العقد الكامل عن العام المنصرم 2021_2022

٢-  قبض بدلات النقل عن العام المنصرم

٣- قبض مستحقات المستعان بهم والإجرائي ( فوق ١٥ مليون)

٤- تسريع المساعدة الإجتماعية 260 $ لضمان استمراريتنا للوصول إلى ثانوياتنا.

٥- حوافز  130$  وقرار واضح لبدء صرفها وحسب عدد ساعات العقد.

٦ – القبض الشهري

٧ – اقرار قانون بدل نقل عن كل يوم حضور.

٨- حفظ ساعات المتعاقدين أيام الإضرابات والأعطال القسرية.

وختم البيان:ويبقى التثبيت هو المطلب الأول والأخير.

التصنيفات
جامعات ومدارس رأي

صرخة نقابي مقهور: لتكن التوصيات مفتوحة وواضحة وليست معلبة ومفصلة

بوابة التربية- كتب أستاذ ثانوي نقابي لم يُعط إذن ذكر إسمه: لقد ادهشني الأمس القريب  بيان الهيئة الإدارية لرابطة أساتذة التعليم الثانويّ الرسميّ وثقل معانيه واحجام ضغطه على السلطة وحدة اسلحته المستخدمة في وجه سلطان الساسة الجائر الذي عانى الأساتذة منه لثلاثة سنين عجاف.

اولا في المقدمة فهناك محاولة يائسة لاعادة شرعنة بيان الرابطة المشؤوم الذي صدر بتاريخ: 06/10/2022 والذي فيه تحوير نتائج الجمعيات العمومية على سجيتهم النرجسية بان الغيت محاضر الجمعيات التي خالفتهم بالتوجه بشطبة قلم من امناء على العمل النقابي وللاسف  ليسوا بأمناء على الحقوق والحقائق

اما في صلب البيان فتظهر الهيئة الإدارية بانها نسخت بيان وزارة المالية الذي جدولة فيه ماتعتبره الهيئة الإدارية انجاز واعجاز بان اصبح الراتب مضاعفا ثلاثة اضعاف وكانهم اعطوا الأساتذة كامل حقوقهم واعادوا لموقع استاذ التعليم الثانوي الرسمي بالسلك الوظيفي قيمته وخاصة انهم وعدوا بانه سوف يدفعوا متاخرات بدل النقل قبل بداية الشهر المقبل.

واللافت ذكره انهم سوف يدفعون متاخرات اشهر نيسان وايار وحزيران للأستاذة الذين لم يحصلوا عليها من صناديق الثانويات وفق الية حددت مع معالي الوزير وسعادة المدير العام   وكأن صناديق الثانويات فيها اموال تكفي لدفع هذه المتاخرات والصرف على الكلفة التشغيلية للثانوية في ظل الغلاء الفاحش للأسعار وخاصة المحروقات وبظل ثبات انقطاع الكهرباء الدائم اما عن الية دفع الحوافز الجديدة فحدث ولاحرج فالامر احتاج الى جولة مكوكية من رئاسة المجلس النيابي وصولا الى ادارة البنك الدولي والامر لايحتاج الا الى التشريع في بضع قوانين واتفاقيات مابين المجلس النيابي ووزارة المال والبنك الدولي (طبعا قد يحتاج الامر الى شهور او سنين او حتى عقود كي ينجز) و”عيش يا كديش تا ينبت الحشيش”

ولم يعد هناك  ماينغص عيش الأساتذة الا جدولة الوعود بدفع الحوافز من القروض من قبل معالي وزير التربية وتحديد موعد صرف المساعدة المالية الطارئة للاساتذة 180$ الذي وعد فيها معالي الوزير ولأن المؤمن لايلدغ مرتين من الجحر  حسب زعمهم

وبناء على كل هذه الايجابيات ولان الواقع مرير ولان الأساتذة باتوا لايجدون من يقرضهم المال لهذا كله قرروا التوقف عن العمل يومي 29 و 30 من شهر تشرين الثاني 2022 قسريا لان الاساتذة باتوا لايملكون الاموال لينفقوها في الوصول إلى الثانويات اما قبل هذين اليومين وبعدهم فإن وضع الأساتذة ممتاز وجيد ويؤهلم من ممارسة وظيفتهم بشكل طبيعي وأما بعد بداية شهر كانون الاول سيكون شعار المرحلة العمل على قدر الاجر

إن اقل ما يوصف به هذا البيان، بالواضح والصريح  انه بيان مماثل لرسالة السيد حسني البرزان بمسلسل “حارة كل مين ايدو الو” حيث يقول فيها (اذا اردنا ان نعرف ماذا يوجد في إيطاليا علينا ان نعرف ماذا يوجد في البرازيل اما اذا اردنا ان نعرف ماذا يوجد بالبرازيل فعلينا ان نعرف ماذا يوجد في إيطاليا)

ماهذة المراهقة والصبينة النقابية التي لاتمت عن معرفة بقيم العمل النقابي الصحيح والممنهج

ماهذا الحال الذي اوصلتم الأساتذة اليه سامحكم الله

كيف تقبلون وترضون بجدولة متأخرات الرواتب الى عدة شهور وهي فتات الفتات بعدما اصبحنا على طريق الممات؟

وكيف ترضون بوعود الحوافز وما من قرار لصرفها نافذ؟

وكيف تفرغون صنايق الثاويات لسد متاخرات المساعدات الإجتماعية وفضحية التحويلات بالمليارات لموظفي بعد الادارات لم يمضي عليها ايام معدودات؟

وكيف تصرحون بانكم ستتوقفون عن العمل قصرا ليومين ومن بعد ذلك ستعدون دون تحقيق اي من الوعود؟

وكيف تربطون ايام الحضور الى الثانوية للتعليم بمقدار الراتب المدفوع هل انتم اساتذة وتربويون ام بائعوا خضار وبطيخ ام انكم قطافون للفواكه والزيتون تعملون بالمواسم وبعد انتهاء الموسم تجلسون.

كيف يستقيم العمل بالتعليم وكيف نكون حرصين على العام الدراسي ومستقبل الاجيال الصاعدة بهذه الطريقة المتبعة للمسخرة التحركية في تحقيق المطالب الأساسية للاساتذة؟

الطريق واضح، ولكن كذبكم بات فاضح فمن يريد ان يقود معركة الدفاع عن الحقوق وتحصيلها من السلطة الفاسدة وانتزاعها لايراهق ويتصبين بقراراته وانما يبني قراراته على جمعيات عمومية يقرر فيها الأساتذة مصيرهم ومصير العام الدراسي وتأتي نتائجها لتعم الجميع بنفس المسؤولية النقابية التي توازن مابين المطالب والحقوق وبين الواجبات الوظفية والمسؤوليات الأخلاقية والإنسانية تجاه الطلاب والاهل

فإما ان يكون هناك عام دراسي مستقر للجميع وإما لايكون في القطاعين الرسمي والخاص  فان لم يتعلم ابناء الفقراء نتيجة إضراب اساتذتهم المكرهين على ذلك فلن يحصل ابناء الاغنياء على ترفيع او ترقيع في النتائج المدرسية والشهادات الرسمية لان الوزارة مجبرة على ان تساوي بين القطاعين الرسمي والخاص اما سياسة الإضرابات المتقطعة وبدعة العمل على قدر الراتب فباتت مؤامرة مكشوفة الهدف الاساسي منها ضرب مصداقية التعليم الثانوي الرسمي لحساب المدارس والثانويات الخاصة وخدمة لأهداف سياسية البنك الدولي في القضاء على الوظيفة العامة وفرض سياسية التعاقد الوظيفي وانتم كاعضاء هيئات ادارية للروابط التعليمية تعينونهم على ذلك

بناء على ماتقدم فإننا نطلق اليكم التحذير الاخير فاما ان تعودوا الى مبادئ العمل النقابي الصحيح والممنهج وتأخذون قراراتكم بناء على نتائج جمعيات عمومية للأساتذة تكون التوصيات فيها مفتوحة وواضحة وليست معلبة ومفصلة على قياس توجهاتكم واما لتستقيلوا من مسؤولية قيادة الرابطة لانكم اثبتم فشلكم وبجدارة في قيادة العمل النقابي الصحيح.

وقدر اعذر من انذر.. اللهُم اني قد بلغت فاشهد

 

 

التصنيفات
جامعات ومدارس

كلية الهندسة في “اللبنانية” تمنح للمرة الثانية اعتماد CTI لجودة البرامج

بوابة التربية: أعلنت كلية الهندسة في الجامعة اللبنانية، في بيان، انه “للمرة الثانية، تمنح مؤسسة اعتماد برامج الهندسة في فرنسا CTI كلية الهندسة في الجامعة اللبنانية الاعتماد البرامجي الخاص بالهندسة لمدة ست سنوات، وهو أفضل تقييم تمنحه المؤسسة الفرنسية.

واستندت CTI في تقريرها إلى مجموعة من نقاط القوة في كلية الهندسة ومن ضمنها سمعة الكلية في لبنان والخارج واعتمادها امتحان الدخول الذي يخوّل المتفوقين الانتساب إليها، إضافة إلى اتباعها برنامج تدريب نظري معترف به وبرنامج ازدواج الدرجات العلمية مع جامعات عالمية وتكيفها السريع مع التحول الرقمي.

وإذ ثمنت ترابط والتزام فريق كلية الهندسة من أساتذة وطلاب وموظفين، حذرت الهيئة الفرنسية من مخاطر الأزمة الحالية في لبنان، لكنها تحدثت عن فرص لإنعاش الاقتصاد اللبناني عبر استخدام متخرجي كلية الهندسة وزيادة الموارد الخاصة للكلية من خلال برامج الماستر وتنظيم الشراكات مع الشركات والبحوث التطبيقية وغيرها.

ويتيح هذا الاعتماد التأكد من أن برامج الكلية المعتمدة من الهيئة الدولية تحقق متطلبات التنمية وتلبّي حاجات الطلاب والمجتمع وتتفق مع المعايير العالمية ومتطلبات سوق العمل وبالتالي رفع مستوى الأداء المهني.

يشار إلى أن كلية الهندسة كانت حصلت على الاعتماد الأوروبي لبرامج الهندسة لأول مرة عام 2019 ولمدة ثلاث سنوات”.

التصنيفات
جامعات ومدارس

التعبئة التربوية ترحب بإقرار وثيقة المناهج التربوية وترفض الإضرابات وتدعو لأساليب جديدة تحفظ حقوق المعلمين

بوابة التربية: رحبت التعبئة التربوية بإقرار وثيقة المناهج التربوية بروح الوفاق، وأعلنت رفضها الإضرابات، ودعت الى أساليب جديدة تحفظ حقوق المعلمين والطلاب، وقالت في بيان:

عقدت اللجنة المركزية في التعبئة التربوية في حزب الله اجتماعا برئاسة مسؤولها الحاج يوسف مرعي وتدارست خلاله القضايا التربوية التي تمر بها الساحة اللبنانية.

وبعد الاجتماع أصدرت البيان الآتي:

في مناهج التعليم: تنظر التعبئة التربوية بارتياح الى ما حققته اعمال الهيئة الوطنية العليا للمناهج، بعد موافقتها على الإطار الوطني لمناهج التعليم العام ما قبل الجامعي.

وهي اذ تشكر معالي وزير التربية على تعاونه وكل الساعين والداعين والعاملين لتحقيق هذه الوثيقة، ترى ان ذلك ما كان ليتحقق لولا الجهود الجمعية، التي انطلقت من نوايا توافقية وترجمت في سلوك توافقي، وهي تعتبر ان هذه الخطوة إنما تأتي كحلقة في مسار، ومدخل لانطلاق ورشة وضع المناهج انتهاء بتأليف الكتب.

إن التعبئة التربوية تجدد تأكيدها على السعي للوصول بهذا الملف الحساس الى نهاياته، وفق الروحية التي سلكتها تأمل من العاملين في هذا الملف ان يستمروا في بذل الجهود وفق هذه الروحية فنضيف التربية للبنانيين شمعة في وجه ما يراد لهم من عتمة وظلام.

في العام الدراسي: درست التعبئة التربوية ملف العام الدراسي وسجلت ارتياحها الى الخطوات الذي بلغته بدءا من انجاز تسجيل الطلاب وبدء التعليم الحضوري، واثنت على مواكبة وزير التربية للجهود المبذولة في تحقيق هاتين الخطوتين لما فيهما من وعي وبصيرة في مواجهة الأهداف المعادية بالتجهيل والتسطيح.

وقد اكدت التعبئة التربوية على موقفها الداعم لحقوق كافة العاملين في القطاع التربوي، وهي تدعو الى تنفيذها بأسرع وقت ممكن وهي تذكر ان لطالما كانت داعمة لمطالبهم وهي عملت له خلال الفترة الماضية، مع الجهات ذات الصلة، سواء عبر تقديم اقتراحات القوانين، او من خلال قرارات وتعاميم وزارية، إضافة الى المساعي المباشرة مع الجهات المعنية في الحكومة والوزارة.

وقد لاحظت التعبئة التربوية منذ فترة ظهور أصوات تدعو الى اعتماد وسائل وأساليب وآليات مجربة واختيار الإضرابات كعامل وحيد، وهذه لم تكن منتجة وكادت تضيع على الطلاب عامهم الدراسي.

ان التعبئة التربوية في حزب الله ترفض سياسة الإضرابات وهي قدمت بديلا لها كانت بمثابة تجربة منتجةً ومثمرةً، أدت الى تحقيق أهداف وفق أساليب وآليات جديدة، لحظت بالقدر الممكن، حقوق الأسرة التربوية، وهي تدعو الى اعتماد مثل هذه الأساليب، بل الى توسيع مروحة الأساليب الحافظة لحقوق التربويين القابلة للتنفيذ ومنها المتعلق بالطلاب على وجه الخصوص، مع التأكيد على الدور التعاوني والرعائي لوزير التربية في تحصيل هذه الحقوق..

التصنيفات
جامعات ومدارس

متعاقدو المهني: للتوقف القسري عن الحضور إلى المدارس والمعاهد إبتداءً من الأثنين 5 كانون الأول

بوابة التربية: عقدت لجنة الأساتذة المتعاقدين في التعليم المهني والتقني الرسمي في لبنان، إجتماعاً عبر تطبيق زووم وتداولت بالأوضاع الراهنة المتعلقة بالأساتذة المتعاقدين، وقالت في بيان: “بتنا على مشارف بداية شهر كانون الأول الموعد المفترض لبدء تحويل المستحقات الى حسابات الأساتذة في المصارف.”

واضاف البيان: “إن اللجنة، إذ تُثني على التضحيات الجسام التي يقدمها الأساتذة المتعاقدون والعودة الى التعليم هذا العام من دون قبض أي من المستحقات منذ ما يقارب العامين، تؤكد على ضرورة: دفع بدل الساعات المنفذة، وبدل المراقبة والتصحيح عن العام الدراسي 2021/ 2022 وسحبهم من المصارف بحسب منصة صيرفة، ودفع الحوافز المقدمة من الجهات المانحة المتبقية عن شهر حزيران الماضي، بالإضافة الى 35% المتبقية عن العام الدراسي 2020/2021.”

كما أكدت اللجنة على المطالبة بما يلي:

“1- إصدار مرسوم واضح يحدد قيمة أجر الساعة الجديد عن العام الدراسي الحالي، مع الأخذ بالإعتبار خصوصية التعليم المهني والتقني لناحية الدرجات والفئات (مدرسي ومعهدي).

2- المباشرة بدفع الحوافز التي وعد بها معالي وزير التربية مع انطلاقة العام الدراسي، خاصة وأننا  قد انهينا شهرين من التعليم.

3- العمل على القبض الفصلي.

4- دفع بدل النقل عن كل يوم تعليم فعلي.

5- تأمين مادة المازوت للتدفئة في المدارس والمعاهد الرسمية، بحسب وعد معالي وزير التربية في مطلع العام الدراسي الحالي.

6- رفع سقف السحوبات في المصارف”.

وطالبت اللجنة “المعنيين بدفع المستحقات قبل نهاية الشهر الحالي”، وأكدت على “التوقف القسري عن الحضور إلى المدارس والمعاهد الرسمية إبتداءً من نهار الأثنين القادم الموافق في 5 كانون الأول 2022 في حال عدم الإيفاء بالوعود”.

وقررت إبقاء إجتماعاتها مفتوحة.

التصنيفات
جامعات ومدارس

مدربو الجامعة اللبنانية بلا رواتب ومساعدات موعودة بالتقسيط المريح

بوابة التربية: سأل مدربو الجامعة اللبنانية في بيان، عن مصير اصبح الكتاب الصادر عن وزير العمل فيما يخص القبض الشهري، وقالوا:

-المدرب (موظف اداري يقوم بأعمال المكننة لتسجيل الافادات والنتائج وادخال العلامات والحضور والغياب ومتابعة المختبرات.

مدربو الجامعة اللبنانية محرومون من مستحقاتهم المالية الضئيلة (مليون و 800 الف في الشهر)  من سنة تقريبا ومطالبون بالحضور ثلاث ايام في الاسبوع وهم لا يملكون كلفة النقل للوصول الى الجامعة. فهل اصبحنا امام نسخة جديدة مطورة في عمل السخرة؟

الا يحق للمدربين في الجامعة اللبنانية المطالبة بحقوقهم البسيطة من اجل عيشة كريمة هم وعائلتهم؟هل ليس لديهم التزامات مثل الاخرين: ايجار بيت، مواصلات، طبابة، غذاء؟

اين اصبح الكتاب الصادر عن وزير العمل فيما يخص القبض الشهري وغلاء المعيشة والمساعدة المالية المحرومين منها؟

اين المساعدات التي نأخذها بالقطارة والمتاخرة اكثر من شهرين عن باقي القطاعات..؟!

هل اصبح من يطالب بحقوقه مذنب وخاطئ ويهدد بفسخ العقد؟!

نقول: “ان الساكت عن الحق شيطان اخرس و حسبنا الله ونعم الوكيل”.

نقول لكل من يريد إسقاط الجامعة اللبنانية بالمحسوبيات والاستنسابية نحن لهم بالمرصاد.

التصنيفات
جامعات ومدارس

مديرو ومعلمو مدارس صيدا أعلنوا التعطيل قسراً غداً الاثنين

بوابة التربية: أعلن مديرو ومعلمو المدارس الرسمية في صيدا، في بيان، التعطيل قسراً يوم غد الاثنين 28 تشرين الثاني 2022، وعدم الحضور إلى المدارس، علّ صوت المعاناة يصل إلى من يعنيهم الأمر، وذلك نظراً للظروف الاقتصادية الصعبة التي يمر بها الجميع، لاسيما المعلمون الذين يجدون أنفسهم غير قادرين على الحضور إلى مراكز عملهم، أو تحمل كلفة النقل فضلاً عن تأمين أبسط حقوقهم الإنسانية.

وحمل البيان توقيع، مديري مدارس:

– الإصلاح المتوسطة الرسمية المختلطة

– الإصلاح الثانية المختلطة الرسمية

– صيدا المتوسطة الرسمية المختلطة

– صيدا الابتدائية الرسمية

– العُمانيّة النموذجيّة الرسمية

– متوسطة الشهيد معروف سعد الرسمية

– المربية أنجليك صليبا الرسمية

– صيدا اللبنانية الكويتية الرسمية

– عين الحلوة الابتدائية الرسمية

– عبرا المتوسطة الرسمية

– المية ومية الرسمية

– حارة صيدا الرسمية

التصنيفات
جامعات ومدارس

المستعان بهم ثانوي قبل الظهر: اين مستحقاتنا عن العام المنصرم؟

بوابة التربية: سألت لجنة أساتذة المستعان بهم في التعليم الثانوي، عن مصير مستحقات الأساتذة عن العام المنصرم، وشددت في بيان على ابرام العقود والإعتراف بسنوات الخدمة، وقالت:

كفاكم وعودًا واستهتارًا …

كفاكم مماطلة واحتيالاً…

كفاكم ظلمًا واستخفافًا…

أين هي مستحقاتنا الكاملة يا معالي الوزير عن العام المنصرم؟!

أين هي حقوق أولادنا وعائلاتنا بالعيش الكريم؟!

هل يعقل يا معالي الوزير، أن نبدأ بعام دراسي جديد ولا زلنا ننتظرمستحقاتنا عن العام المنصرم والتي فقدت قيمتها مع ارتفاع سعر الدولار؟!

هل أصبح الأستاذ في التعليم الثانوي رهينة قراراتكم الظالمة ، إمّا العمل من دون أجرٍ ، أو التخلّي عن وظيفته قسرًا ؟!

نحن أساتذة المستعان بهم في التعليم الثانوي نودّ إعلامكم، أنّنا متمسكون بوظائفنا والتي هي حقّ مكتسب لنا بعد أكثر من ثماني سنوات من الخدمة والنضال التربوي. لذا نتوجه من حضرتكم للإسراع في الإفراج عن مستحقاتنا عن العام المنصرم، تحاشيا عن الإقدام بخطوات تصعيديّة لا نتمنّاها، كما أنّنا لن نتراجع عن المطالبة بحقوقنا المقدّسة لهذا العام ألا وهي:

  • التشديد على ابرام عقودنا والإعتراف بسنوات الخدمة.
  • دفع مستحقاتنا كاملة على مبدأ المساواة بزملائنا المتعاقدين في التعليم الثانوي من حيث أجر الساعة.
  • دفع الحوافز وبدل النقل على مبدأ المساواة بغيرنا من الزملاء العاملين في القطاع التربوي.

 

التصنيفات
جامعات ومدارس

رابطة الأساسي: عدم وجود الحوافز يعني عدم استمرار المدرسة الرسمية والتعطيل القسري ثلاثة أيام

بوابة التربية: عقدت رابطة معلمي التعليم الأساسي اجتماعاً مساء السبت ٢٠٢٢/١١/٢٦ وأصدرت البيان التالي:

لقد سعت الرابطة منذ فترة من خلال الإتصالات واللقاءات التي أجرتها مع المسؤولين المعنيين بالملف التربوي في محاولة منها لرفع الغبن عن المعلمين وتأمين استمرار العمل في المدرسة الرسمية في ظل الظروف الاقتصادية القاهره وكان آخرها عدم حصول المعلمين على أي من الحوافز أو بدلات النقل واقتصر ما حصلوا عليه على راتبٍ هزيل لا يكفي لأيام تكاد لا تزيد عن عدد أصابع اليد مما أوقع المعلمين في العوز والحاجة التي أوصلتهم الى إعلان عدم القدرة على الإستمرار في الوصول الى المدرسة في ظل عدم مبالاة المسؤولين وعدم تقديم ما يمكن المساعدة على استكمال الأيام الأخيرة من هذا الشهر.

وللتأكيد مرة جديدة وعطفاً على البيانات السابقة التي صدرت عن الرابطة حين دعت المعلمين

الى مباشرة التدريس والعودة المرنة وقد عادوا في ظل ظروف قاسية تعيشها المدارس بعدم توفر الكهرباء والمياه وبصعوبة في تأمين الكلفة التشغيلية لا سيما مادة المازوت حيث البرد والصقيع، بسبب تعنت المصارف في السحب من الصناديق.

لقد كانت العودة المرنة بناءً على الوعود التي اطلقها معالي وزير التربيه باعطاء الحوافز المالية للمعلمين بهدف تمكينهم من الحضور الى مدارسهم وبأن يكون بدل النقل المتأخر قد وضع موضع التنفيذ، إلا أن أياً منها لم يتحقق.

امام هذا الواقع المرير ومناشدة بعض الزملاء المعلمين وارتفاع صرختهم بعدم القدرة على الوصول الى المدرسة ، وفي ظل الضبابية التي تدور حول ملف الحوافز  قررت الرابطة الآتي:

اولا:  مطالبة معالي وزير التربية بإصدار قرار واضح وصريح في مهلة لا تتجاوز خمسة عشرة يوماً يحدد من خلاله آلية ومواعيد دفع الحوافز.

وليكن معلوماً أنه في حال عدم وجود حوافز للعام الدراسي الحالي لن يكون هناك مدرسة رسمية وليتحمل المسؤولون تبعية الظلم للمعلمين.

ثانياً: التعطيل القسري للمعلمين غير القادرين على الوصول الى المدرسة لمدة ثلاثة أيام اعتباراً من الإثنين ٢٠٢٢/١١/٢٨ ولغاية الأربعاء٢٠٢٢/١١/٣٠ ضمناً على أن يتم إعلام إدارة المدرسة بذلك ليتسنى لها تعديل برامجها.